Salinger and Laurent, Secret Dossier: The Hidden Agenda Behind the Gulf War
Full text: 

ألّف بيار سالنجر، السكرتير الصحافي للرئيس كنيدي سابقاً، ومعاونه الصحافي الفرنسي إريك لوران، كتاباً مفعماً بالحياة، يوثق توثيقاً سريعاً ارتباك السياسة الأميركية حتى يوم الغزو العراقي للكويت. فهما يرويان قصة المقابلة، التي باتت اليوم معروفة، بين مساعد وزير الخارجية الأميركي جون كيلي والرئيس صدام حسين في 12 شباط/ فبراير 1990، والتي أكد فيها للرئيس العراقي "إنكم قوة اعتدال في المنطقة، والولايات المتحدة ترغب في تطوير العلاقات بالعراق" (ص 4). لكن بعد ثلاثة أيام فقط، نُسفت هذه التأكيدات من أساسها حين اعتبر "صوت أميركا"، في إذاعة له، صدام حسين في عداد أسوأ الطغاة في العالم. وقد عقب هذه الرسالة الاستفزازية في 21 شباط/فبراير، إصدار وزارة الخارجية تقريرها السنوي عن حقوق الإنسان حيث وصف العراق بأنه "أسوأ خارق لحقوق الإنسان" (ص 5). ومذ ذاك راحت العلاقات تتدهور باطراد.

قوة الكتاب في الاهتمام الذي يبديه الكاتبان بتصريحات الرئيس صدّام التي يسرد فيها مآخذه على الكويت في ربيع سنة 1990 وصيفه، وردات الفعل المرتبكة التي صدرت عن الدول العربية الكبرى. ويتفحص الكتاب خطوات الكويت والعربية السعودية، ولا سيما الأردن ومنظمة التحرير الفلسطينية، بشيء من التفصيل مع مساعي قادتها الفاشلة لحل الأزمة. ويولي سالنجر ولوران، إجمالاً، قسطاً من الثقة لحظوظ الملك حسين في رد الغزو العراقي، بما بذله من جهود مستميتة في الأيام الأولى التي عقبت الاجتياح، أكبر مما يوليه إياها معظم المحللين الأميركيين الآخرين.

ويغرف الكتاب بوفرة من الوثائق القليلة المتاحة حتى الآن، وفيها ما يبدو أنه نسخة عراقية عن مقابلة مطولة بين القائم بالأعمال الأميركي جوزف ويلسون والرئيس صدام حسين في 6 آب/أغسطس 1990. وتحتوي الملاحق على نص رسالة وزير الخارجية العراقي طارق عزيز اللاهبة إلى جامعة الدول العربية في تموز/يوليو 1990، وكذلك على نص رسالة عزيز إلى الأمين العام للأمم المتحدة في 24 تشرين الأول/أكتوبر، وأخيراً على تقرير سنة 1989 (الذي ربما كان مزيفاً) والذي أعده العميد الكويتي فهد أحمد الفهد للشيخ سالم الصباح السالم الصباح، عن التفاهم المزعوم بين الكويت ووكالة الاستخبارات الأميركية لخلق الاضطراب في العراق. غير أن خلو الكتاب من فهرست يحد من فائدته كأداة للبحث.

نُقلت باختصار عن:

JPS, Vol. XXI, No. 1,

Autumn 1991, p. 124.

Read more