كي لا ننسى

تحل الذكرى السنوية السابعة والثلاثون لمجزرة صبرا وشاتيلا التي وقعت سنة 1982، من دون أن يحاسب أي من المسؤولين على ارتكابها أو التخطيط لها، والذين كان منهم رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق أريئيل شارون والذي مات من دون أن يلقى عقاباً على فعلته.

في هذه الذكرى، التي لا تزال جرحاً مفتوحاً في الذاكرة الفلسطينية، ينشر موقع مؤسسة الدراسات الفلسطينية ملفاً يتضمن عدداً من المقالات المتعلقة بتلك المجزرة، وبينها شهادات لناجين منها. وشهادة للكاتب الفرنسي الشهير جان جينيه وللمصور اللبناني رمزي حيدر. كما ننشر مقتطفات من الفصل الرابع من كتاب "صبرا وشاتيلا، أيلول 1982" لبيان نويهض الحوت عن المجزرة، وشهادات جمعتها السيدة ليلى شهيد براده من ناجين من المجزرة بعد وقوعها مباشرة، وألحقت بها سجلاً بوقائع الأيام 15 – 19 أيلول/ سبتمبر 1982، التي جرى فيها حصار صبرا وشاتيلا من قبل الجيش الإسرائيلي وارتكاب المجزرة....للمزيد

إقالة جون بولتون: هل ستدخل تغييرات على السياسة الخارجية الأميركية؟

ماهر الشريف

قالوا عن قرار دونالد ترامب بإقالة جون بولتون: "سيكون هناك صقر أقل في البيت الأبيض".

كما قالوا: "هي نكسة للمحافظين الجدد".

فما حقيقة الأمر، وهل سيكون لهذه الإقالة تبعات على صعيد السياسة الخارجية الأميركية؟

من هو جون بولتون؟ هو محام، يعتبر من تيار "المحافظين الجدد"، ولمع اسمه من خلال حضوره المتكرر على منصات قناة "فوكس نيوز" التلفزيونية المحافظة. عمل بالتوالي مع رئيسين جمهوريين، مع رونالد ريغان ( 1981-1989) ومع  جورج بوش الأب (1989-993)، وكان شخصية مهمة في إدارة جورج بوش الابن (2001-2009)، الذي عيّنه في ولايته الأولى معاوناً لوزير الخارجية مسؤولاً عن نزع التسلح، ثم عيّنه في سنة 2005 لفترة قصيرة مندوباً لبلاده في هيئة الأمم المتحدة... للمزيد

رحيل البروفسور قيس ماضي فرّو: 1944-2019

تنعي مؤسسة الدراسات الفلسطينية بمزيد من الحزن والأسى رحيل الباحث المؤرخ الفلسطيني البارز قيس فرّو، أستاذ التاريخ في جامعة حيفا، والباحث في مركز مدى الكرمل. للراحل ستة كتب وعدة دراسات تاريخية قيمة ظهرت في دوريات عربية وأجنبية، من ضمنها مجلة الدراسات الفلسطينية، وله كتاب مهم سيصدر قريباً عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية بعنوان: "الدروز في زمن الغفلة: من المحراث الفلسطيني الى البندقية الاسرائيلية".
إن رحيل البروفسور قيس فرّو يشكل خسارة كبيرة للبحث التاريخي الفلسطيني، وتتقدم مؤسسة الدراسات الفلسطينية من أسرة الفقيد وزملائه وأصدقائه بأصدق مشاعر التعزية والمواساة.

أعلام: 72 عاماً على رحيل القائد النقابي سامي طه حمران

لم تعرف إلى الآن هوية الجاني الذي اغتال في 11 أيلول /سبتمبر 1947 القائد النقابي الفلسطيني سامي طه، وإن كانت أصابع الاتهام موجهة إلى أكثر من طرف. أما المؤكد فهو أن الحركة العمالية النقابية العربية وفلسطين بأسرها منيت بوفاة سامي طه، وهو لا يزال في سن السادسة والثلاثين، بخسارة فادحة، وفقدت بفقدانه نقابياً ألمعياً طافحاً بالطاقات والآمال وقادراً على المزيد من العطاء.

ولد سامي طه سنة 1911 في قرية عرّابة من أعمال جنين في عائلة ريفية رقيقة الحال، وتلقّى تعليمه الابتدائي في مدرسة قريته وما كاد ينهي السنة الخامسة الابتدائية من دراسته حتى اضطر، وهو لا يزال شاباً يافعاً بعد وفاة والده، إلى ترك الدراسة والتوجه إلى مدينة حيفا بحثاً عن عمل لإعالة عائلته. فعمل بادئ ذي بدء، بفضل رشيد الحاج إبراهيم، في "غرفة التجارة العربية" في منصب متواضع، وانتقل منها إلى "جمعية العمال العربية الفلسطينية" في المدينة كاتباً براتب ضئيل، ويشاء القدر أن تصبح هذه الجمعية مقره ومسرح إنجازاته المهنية طيلة حياته الغنية والقصيرة.... للمزيد

عن المؤتمر الصهيوني الأول وحيثيات انعقاده

في 3 أيلول/سبتمبر 1897، كتب ثيودور هيرتسل  في يومياته: " في بال، قمت بتأسيس الدولة اليهودية. لو قلت هذا اليوم أمام الملأ، سيضحك الناس مني، لكن في غضون خمس سنوات ربما، أو خمسين سنة بكل تأكيد، سيوافقني  الناس على ذلك"...

تقرير الرصد السياسي لشهر نيسان 2016: البعد الزمني في التمييز العنصري بالتعاون مع مركز مدى الكرمل

الخطاب اليهودي-الإسرائيلي العنصري تجاه الفلسطينيين على بعد زمني. ويميط تقرير الرصد السياسي الذي نصدره هذا الشهر اللثام عن الطريقة التي يتعرض فيها المواطنون الفلسطينيون في إسرائيل للتمييز منذ اللحظة التي يولَدون ويبصرون النور فيها. تنبع هذه الممارسة من إحساس بالتفوق الإثني والقومي والاختلافات الثقافية. يرتبط بعد آخر من الأبعاد الزمنية التي يفصح تقرير هذا الشهر عنها باستمرار الخطاب العنصري اليهودي الإسرائيلي وتصاعد وتيرته واستفحاله تجاه الفلسطينيين بعمومهم، وتجاه المواطنين الفلسطينيين في إسرائيل على وجه الخصوص.

10 سنوات على حرب تموز: التغيرات والانعكاسات البعيدة المدى، وجهات نظر إسرائيلية

إعداد: رندة حيدر

بمناسبة مرور 10 سنوات على الحرب التي شنتها إسرائيل على لبنان في تموز/يوليو 2006 أو ما يطلق عليه الإسرائيليون حرب لبنان الثانية، تجدد الجدل الإسرائيلي بشأن نتائج هذه الحرب وانعكاساتها البعيدة المدى.... للمزيد

قضية القدس بين بعديها الديني والسياسي

بقلم: ماهر الشريف

كان من مفارقات قمة كامب ديفيد الفلسطينية- الإسرائيلية، التي انعقدت في تموز/يوليو 2000  بين الرئيس الراحل ياسر عرفات ورئيس وزراء إسرائيل السابق إيهود باراك، أن هذا الأخير قد سعى، بتركيزه على مسألة "جبل الهيكل"، ... للمزيد

جديد مؤسسة الدراسات الفلسطينية بالتعاون مع مركز مدى الكرمل: تقرير الرصد السياسي

 

مشروع مشترك بين ‏مؤسسة الدراسات الفلسطينية ومركز مدى الكرمل – المركز العربي للدراسات الاجتماعية التطبيقية، يرصد سياسات التمييز والعنصرية ضد الفلسطينيين مواطني إسرائيل. 

 

تقرير شهر آذار/مارس 2016: لجم الهوية الفلسطينية

هبة... انتفاضة...موجة كفاحية... ليست التسمية مهمة

هو فصل من فصول نضال هذا الشعب المتواصل ضد الاحتلال الإسرائيلي، في سبيل التحرر والاستقلال والعودة. بيد أن ما يميز هذا الفصل النضالي هو المشاركة الواسعة لجيل "ما بعد أوسلو" الجيل الذي خاب أمله في سلام زائف، وفي مفاوضات عقيمة...للمزيد

المسجد الأقصى في خطر: ملف توثيقي شامل (1967-2015)

يوثق هذا الملف أبرز الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى منذ الاحتلال الإسرائيلي لمدينة القدس في سنة 1967 إلى يومنا هذا، وهو ملف مفتوح  سوف يتم إغناء محتوياته باستمرار، ويشتمل على سرد يومي للاعتداءات والانتهاكات الإسرائيلية وردود الفعل الفلسطينية والعربية والدولية عليها. ويتضمن الملف يوميات، ووثائق، وتقارير مُستخلصة، بشكل أساسي، من محفوظات مؤسسة الدراسات الفلسطينية وكذلك من  مصادر صحافية ورقية ومن مواقع الكترونية.

للاطلاع على الملف

Pages

Subscribe to مؤسسة الدراسات الفلسطينية RSS