بيان للرئيس جورج بوش يعلن فيه بدء الهجوم البري في الخليج، واشنطن، 23/2/1991
النص الكامل: 

          امس، وبعد التداول مع كبار مستشاري الأمن القومي، وبعد مشاورات مكثفة مع شركائنا في التحالف، مُنح صدام حسين فرصة اخيرة، صيغت بعبارة واضحة جدا، ليقوم بما كان يجب ان يقوم به منذ ما يزيد على ستة اشهر ـ ان ينسحب من الكويت بلا شروط ولا مزيد من التأخير، وأن يتقيد تقيدا تاما بالقرارات الصادرة عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

          من المؤسف ان المهلة الأخيرة قد انتهت ظهرا، من دون قبول حكومة العراق بالموافقة على قرار مجلس الأمن رقم 660 كما اعربت عنه عبارات التحالف المحددة والمطالبة بالانسحاب غير المشروط من الكويت.

          وعلى العكس، فقد رأينا صدام حسين يضاعف جهوده ليدمر الكويت وشعبها تدميرا كاملا.

          لذلك، أصدرتُ التعليمات إلى الجنرال نورمان شوارتزكوف بأن ينسق مع قوات التحالف لاستعمال كل القوى المتاحة، بما فيها القوات البرية، من أجل طرد الجيش العراقي من الكويت.

          مرة اخرى، لم يأت هذا القرار إلا بعد مشاورات مكثفة مع شركائنا في التحالف.

          لقد دخل تحرير الكويت الآن مرحلة نهائية.

          [. . . . . . . ]

 

* International Herald Tribune (Paris), February 25, 1991.