أرض السفارة الأميركية في القدس: الملكية العربية والمأزق الأميركي
المشاركون بالتأليف :
ترجمة
:
سميرة نعيم خوري
الناشر: 
Institute for Palestine Studies
سنة النشر: 
2001
اللغة: 
عربي
عدد الصفحات: 
97
كلمات مفتاحية: 
خرائط عن القدس
لي هاملتون
موقع السفارة الاميركية في القدس
قانون نقل السفارة الاميركية الى القدس
وارن كريستوفر
روبرت دول
قائمة المحتويات
نبذة مختصرة

يؤكد هذا الكتاب أن الموقع المرتقب للسفارة الأميركية في القدس هو مُلك لعدد من اللاجئين الفلسطينيين صادرته إسرائيل منذ احتلالها مدينة القدس سنة 1948. وقد قامت جماعة من الفلسطينيين بجمع الأدلة التي تثبت الملكية الفلسطينية لهذا الموقع، في جهد استغرق ستة أعوام وشارك فيه نحو 40 شخصاً. ويتضمن هذا الكتاب مناقشة لاتفاقية الإيجار بين الولايات المتحدة وإسرائيل، وتحديداً لموقع السفارة وعرضاً لملكية الموقع. ويحتوي الكتاب، فضلاً عن ذلك، على ستة ملاحق وثماني خرائط.

عن المؤلف

وليد الخالدي، مؤرخ بارز ومرجع في القضية الفلسطينية معروف على نطاق واسع. ولد في القدس سنة 1925، وتخرج من جامعتي لندن وأكسفورد. عمل أستاذاً في جامعة أكسفورد، والجامعة الأميركية في بيروت، وجامعة هارفرد، وزميلاً باحثاً في جامعة برنستون، وزميلاً باحثاً متقدماً (Senior Research Fellow) في مركز دراسات الشرق الأوسط في جامعة هارفرد طوال الفترة 1982-1996. وهو عضو منتخب في الأكاديمية الأميركية للآداب والعلوم. كما أنه عضو مؤسس في مؤسسة الدراسات الفلسطينية وأمين سرها منذ تأسيسها سنة 1963، ومنذ سنة 2016 اختاره مجلس الأمناء بالإجماع رئيساً فخرياً للمؤسسة. أسس الخالدي في الولايات المتحدة جمعية أصدقاء المكتبة الخالدية في القدس، وهو أحد مؤسسي الجمعية الملكية العلمية في عمّان، وجمعية التعاون الفلسطينية. كتب الخالدي كثيراً بالعربية والإنكليزية في الشؤون العربية والدوليــة. وقد ظـهرت مقــالاته فـي Foreign Affairs; Politique Etrangère; The New York Times وغيرها، وكذلك في كبريات الصحف العربية. ونال العديد من الجوائز على مساهماته الأكاديمية المتميزة.

اقرأ المزيد