من المنشية إلى جبال الخليل: مذكرات عبد الهادي الشروف
المقال الأصلي: 
نبذة مختصرة: 

ولد محمد عبد الهادي الشروف عام 1913 م في قرية نوبا التي تبعد حوالي أحد عشر كيلومتراً شمال غرب الخليل. ورغم أنه كان ما يزال طفلاً عندما احتل البريطانيون فلسطين عام 1917 م، فقد كبر الشروف تحت حكم الانتداب البريطاني حيث أخذت حياته لاحقاً شكلها النهائي مع اندلاع حرب عام 1948 م. واظب الشروف على كتابة يومياته لنحو عشرين سنة، ما بين عامي 1943و 1962 م، حيث سجل فيها نشاطاته اليومية إلى جانب التطورات من حوله. ورغم أن ما دونه في بدايات ونهايات هذه اليوميات لم يكن منتظماً ومتتابعاً، فإن الغالبية العظمى منها ما بين عامي 1944 و 1955 م تشكل تقريباً تسجيلاً يومياً لتحركاته ونشاطاته وتفاعله مع المحيط الذي يعيش فيه. تتابع هذه اليوميات الشروف منذ أن كان بقّالاً في البلدة القديمة في مدينة القدس وحتى خدمته كشرطي في يافا تحت حكم الانتداب البريطاني، ثم بعد ذلك حين عودته من يافا إلى منطقة الخليل حيث لاحت في الأفق حتمية الحرب، مشكّلة توقعاً بنهاية الانتداب في عام 1948 م. شهد الشروف بعد الحرب انتقال الخليل من السيطرة العسكرية المصرية إلى الإدارة الأردنية، وعندما رسمت خطوط وقف إطلاق النار بعد الاتفاقية العسكرية عام 1949 م، أصبح يمتلك 16 دونماً من أصل 169 دونماً، حيث وقعت البقية من أراضي عائلته ضمن المناطق التي تسيطر عليها إسرائيل.

اقرأ المزيد