وليد الخالدي المؤرخ والإنسان

مجلد 24

2013

ص 415
الملف (وليد الخالدي: تحية)
وليد الخالدي المؤرخ والإنسان
ملخص

ثلاثة أعمال رئيسية شغلت المؤرخ الفلسطيني وليد الخالدي في حياته، أولها التعليم الجامعي؛ وثانيها مؤسسة الدراسات الفلسطينية التي كان أحد مؤسسيها الأوائل في بيروت، فكان أمين السرّ فيها منذ نشأتها، سنة 1963، ولا يزال حتى يومنا هذا. وثالث أعماله وأحبها إلى قلبه الكتابة. بعضٌ من نتاج الخالدي هو موضوع هذا البحث، إنه النتاج الذي يشمل القضية الفلسطينية، والمخططات الصهيونية العدوانية في فلسطين، والحرب العربية الإسرائيلية الأولى.