راشد حسين الغائب الحاضر

مجلد 24

2013

ص 54
مقالات
راشد حسين الغائب الحاضر
ملخص

ربما كان الشاعر راشد حسين الأكثر جدارة بحمل صفة الغائب الحاضر، وهي صفة أطلقها القانون الإسرائيلي على اللاجئين الفلسطينيين الذين بقوا في وطنهم خلف الخط الأخضر، من أجل شرعنة الاستيلاء على أرضهم، وتغييبهم عن وطنهم في وطنهم.

هذه المقالة قراءة في تجربة غياب راشد حسين في حضوره داخل المشهد الشعري والثقافي الفلسطيني. فقد تحولت حياة راشد وشعره إلى مأساة داخل المأساة الفلسطينية، فكان ابن لحظة الاستفاقة من غيبوبة حرب النكبة، وأب الشعر الفلسطيني من دون أن يدري.

أب لأبناء كثيرين من دون أبوة شرعية، وموت غريب لف حياة الفلسطيني الغريب الذي غرّبته النكبة، وشعر يحمل تردد البدايات وهفواتها وجمالياتها كافة.

كما ننشر مختارات من شعره، في هذا العدد الخاص من "مجلة الدراسات الفلسطينية " تحية إلى شاعر كبير وإنسان نبيل، كي تستعيد الذاكرة الفلسطينية جزءاً من ذاكرتها.