تأثير الهجرة الفلسطينية في ملكية الأراضي والزعامة المحلية

مجلد 20

2009

ص 81
دراسات
تأثير الهجرة الفلسطينية في ملكية الأراضي والزعامة المحلية
ملخص

تتناول هذه المقالة مسألة الهجرة من الريف الفلسطيني، وبالتحديد من مدينة البيرة إلى الولايات المتحدة الأميركية، وذلك خلال الفترة 1909 – 1948، وكذلك العوامل التي تفاعلت جرّاء ذلك، فتركت تأثيراتها في ملكية الأراضي، فضلاً عن التغيرات التي كان لها شأن كبير في نشوء زعامات جديدة. ويعتمد الكاتب، في مصادره، على الأوراق الشخصية والعائلية بالدرجة الأولى، علاوة على المقابلات الشخصية مع المهاجرين، وعلى الصحف والكتب. ويستنتج الكاتب أن تلك الهجرة أدت إلى تغيرات جذرية ومتسارعة في المجتمع الفلسطيني تمثلت في حراك غير مسبوق في المجتمع المحلي، كان من نتائجه المباشرة بروز زعامات محلية جديدة مختلفة، إلى حد كبير، عن الزعامات التقليدية، ونشوء تفاوت طبقي كبير جعل الثروة عاملاً كافياً لاكتساب المكانة الاجتماعية بعدما كان الإرث العائلي، مع الثروة، هما العاملان الأكثر قوة في الصعود إلى مواقع عالية في الهرم الاجتماعي.