مستقبل النظام السياسي الفلسطيني بعد عرفات

مجلد 16

2005

ص 51
مقالات
مستقبل النظام السياسي الفلسطيني بعد عرفات
ملخص

من المرجّح أن يدوَّن في المستقبل أن إحدى أهم تركات الرئيس ياسر عرفات أنه أنشأ نظاماً سياسياً في فلسطين لا بد من أن يتغيّر بعد وفاته. ذلك بأن الرئيس الراحل شكل نظاماً سياسياً وإدارياً كان هو بشخصه الصمغ اللاصق له. وهذا ينطبق أيضاً على حركة "فتح"، وبدرجة أقل على فصائل م.ت.ف.