الأصول الاجتماعية ـ الإثنية للانقسام السياسي في انتخابات الكنيست العشرين

مجلد 26

2015

ص 134
الملف (قراءة في الانتخابات الإسرائيلية)
الأصول الاجتماعية ـ الإثنية للانقسام السياسي في انتخابات الكنيست العشرين
ملخص

كشفت أنماط التصويت والسلوك السياسيين للناخبين والأحزاب الإسرائيلية في انتخابات الكنيست العشرين في إسرائيل عن حالة التشرذم الطائفي والإثني والأيديولوجي في المجتمع الإسرائيلي. لقد تميزت هذه الانتخابات بعودة التصويت الإثني الطائفي، أو القبلي كما يسمى في بعض الأدبيات الأكاديمية والإعلامية، ومثلت تآكلاً جديداً في المجتمع الإسرائيلي بين فئات اجتماعية وإثنية كثيرة، فباتت العلاقة بين الانتماء الطائفي والإثني والثقافي ونمط التصويت واضحة، ولم يظهر العامل الطبقي أو الاجتماعي الاقتصادي كعامل مؤثر في السلوك الانتخابي للناخب الإسرائيلي. كما أن هذه الانتخابات عززت الأزمة المستمرة لليسار الذي لا يزال يراهن على العامل الطبقي في جذب المصوتين اليهود، من دون طرح بديل سياسي من اليمين الذي ما زال ينجح في جذب أغلبية  فئات المجتمع اليهودي بسهولة كبيرة، على الرغم من الضرر الذي سببه لهم من الناحية الاقتصادية من خلال سياساته الليبرالية الاقتصادية.