مؤسسة الدراسات الفلسطينية تشارك في ورشة عمل حول "تعليم تاريخ فلسطين السياسي المعاصر"

أخبار ومؤتمرات

09/29/2010

مؤسسة الدراسات الفلسطينية تشارك في ورشة عمل حول "تعليم تاريخ فلسطين السياسي المعاصر"

الأربعاء 29 أيلول/سبتمبر 2010

شاركت مؤسسة الدراسات الفلسطينية في ورشة عمل حول "تعليم تاريخ فلسطين السياسي المعاصر" التي عقدت في غرفة اجتماعات المؤسسة في بيروت، يوم الأربعاء في 29 أيلول/سبتمبر 2010. والورشة من تنظيم الأكاديمية البريطانية بالاشتراك مع جامعة أوكسفورد.

وقدمت مديرة مكتب بيروت، الآنسة منى نصولي، عرضاً للمصادر المتوفرة في مكتبة المؤسسة للفترة الواقعة بين عام 1964 وعام 1993 (أي بين تأسيس منظمة التحرير الفلسطينية وتوقيع اتفاق أوسلو). وسلطت الضوء على كيفية استخدام هذه المصادر والوثائق الأولية من قبل الباحثين. كما تحدثت الآنسة نصولي عن برامج تدريس القضية الفلسطينية في جامعات لبنان وضرورة وضع إجراءات ذاتية لتقييم الجودة وضمان البحث الأكاديمي.

وتكلم أيضاً في الورشة الأستاذ الياس خوري، رئيس التحرير المشارك الجديد لمجلة الدراسات الفلسطينية. فتحدث عن تعليم الثورة الفلسطينية من خلال الأدب الفلسطيني مستعرضاً تجربة عدد من الأدباء والشعراء والظروف القاسية التي تعرضوا لها. فالأدب الفلسطيني وفي طليعته أدب المقاومة، أعاد الفلسطيني إلى جوهر قضيته.

وتضمنت الورشة متحدثين من جامعة أوكسفورد. وشكلت الورشة منبراً لتبادل الأفكار ووضع أسس عملية لإصدار ببليوغرافيا شاملة للاستخدام في تدريس تاريخ فلسطين السياسي المعاصر.