لقاءان منفصلان أُجريا في دمشق مع كل من الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين نايف حواتمة، والأمين العام المساعد للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو على مصطفى، وتظهر من خلالهما الفوارق الأساسية بين الجبهتين فيما يتعلق بقضايا الحوار مع حركة "فتح"، والوحدة الوطنية وحاضر القضية الفلسطينية ومستقبلها. كما تطرق النقاش إلى الكلام عن السلطة الوطنية الفلسطينية وكيفية تحسين أداءها، واتفاق أوسلو والمفاوضات مع إسرائيل، والمعارضة الفلسطينية، وغيرها من مواضيع الساعة.

... للمزيد