المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية: الاحتلال والتطهير العرقي بوسائل أُخرى

مجلد 23

2012

ص 106
(الملف) الاستعمار الاستيطاني في فلسطين
المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية: الاحتلال والتطهير العرقي بوسائل أُخرى
ملخص

في هذه الدراسة يقرأ إيلان بابِهْ الاستعمار الاستيطاني في الضفة الغربية بصفته استكمالاً للاستيطان الذي اجتاح فلسطين مع بداية المشروع الصهيوني. فإقامة المستعمرات في الضفة كان قراراً سياسياً وعسكرياً بدأ منذ الأيام الأولى التي أعقبت حرب الخامس من حزيران / يونيو، عبر قرار واضح اتخذته الحكومة الإسرائيلية بناء على مشروع ألون. الاستيطان الاستعماري ليس مرتبطاً بحكومة اليمين، بل إن لبناته الأساسية وُضعت في زمن سيطرة حزب العمل على السلطة، وهو بهذا المعنى جزء من توافق إسرائيلي واضح المعالم على ضمّ أجزاء واسعة من الضفة الغربية، وعلى تحويل مشروع الدولة الفلسطينية إلى مجرد معازل تحت قبضة الاحتلال. في هذه الدراسة يتابع مؤلف "التطهير العرقي في فلسطين"، مسار المستعمرات الاستيطانية وبنيتها الجيو سياسية القائمة على تحويل ما يُطلِق عليه المؤلف اسم "أسافين" ألون إلى أدوات للاستيلاء على الأرض وضم مساحات واسعة منها، بحيث تكون إسرائيل قد أنجزت ما عجزت عنه في سنة 1948 ، وهو الاستيلاء على فلسطين كلها.